عرب بوكس

الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال

الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال إن رياض الأطفال هي المرحلة التي تكون قبل المدرسة، والتي يتم فيها تعليم الأطفال العديد من المهارات التي لا يمكن حصرها، ولكنها تأثير كبير على الأطفال بعد ذلك، وذلك لأنها تساعد الأطفال على تعلم التواصل والتفاعل مع المحيطين، وفي هذا المقال سوف نعرض لكم الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال .

الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال

تتعدد الأهداف من رياض الأطفال، والتي يجب أن تكون على معرفة قبل أن تجعل طفلك يلتحق بهذه المرحلة، وتتمثل هذه الأهداف فيما يلي:

أولًا: الاهداف المعرفية

هي مجموعة من الاهداف التي يتم وضعها والتي تكون وسيلة يمكن من خلالها تنمية الطفل، والتي يكون لها الأساس في التأثير على شخصية الطفل، ومن ضمن الاهداف المعرفية التي تحرص على تنفيذها ما يلي:

  • أن يكون الطفل لديه المعرفة بالأشياء الأساسية التي يجب أن يدركها في هذا السن قبل دخول المدرسة.
  • تعتبر وسيلة يمكن من خلالها زيادة إمكانية الطفل على البحث وعلى الممارسة.
  • تساعد الطفل على التأثير في شخصيته بالطريقة الصحيحة.
  • تعمل على تنمية المشاعر بالنسبة للطفل، وتجعل لديه القدرة في التعبير على مشاعره.

ثانيًا: الاهداف الوجدانية

كما أن الاهداف الوجدانية من ضمن أساسيات رياض الاطفال أيضًا، وتتمثل فيما يلي:

  • أن يكون لدى الطفل وعي بالعادات والتقاليد.
  • تكون وسيلة لزيادة الثقة بالنفس بالنسبة للطفل.
  • أن يكون لدى الطفل القدرة على الاعتماد على الذات.
  • أن يكون لدى وعي بمعنى الحرية.
  • أن يتمكن من المناقشة.
  • أن يتم مساعدة الطفل في تنمية الاحساس لديه.
  • أن يتمكن الطفل من التخيل.
  • يكون لدى الطفل القدرة على الإبداع.

ثالثًا: الاهداف المهارية

  • أن يكون لدى القدرة القدرة على التنمية العصبية والعقلية.
  • أن يتمكن الطفل من التوافق السمعي.
  • تنمية مهارات الطفل بشكل ملحوظ.
  • يتم الاعتماد على التقليد والمحكاة والتي تكون وسيلة لتنمية قدرات الطفل الحركية.
المزيد من المشاركات

لقد عرضنا لكم الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال بشكل ملحوظ.

الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال

ما هو دور رياض الاطفال؟

إن رياض الاطفال لها دور كبير في التأثير على الطفل سواء كان في الجانب اللغوي أو الاجتماعي، وتكون بيئة مناسبة تساعد الطفل على تعلم كل ما هو جديد، ومن ضمن الاهداف التي توفرها لكم دور رياض الاطفال ما يلي:

  • تساعد الطفل على معرفة كيفية إقامة علاقات جديدة ومعرفة كيفية التواصل مع الأخرين.
  • تبدأ في إظاهر ملامح شخصية الطفل.
  • تجعل الطفل مؤهل على الذهاب إلى المدرسة.
  • تساعد الطفل على معرفة كيفية السلوكيات الصحيحة والتي يجب أن يقوم بها.
  • تجعل الطفل يدرك جيدًا كيفية الاعتماد على نفسه.
  • تجعل لدى الطفل القدرة على التحدث وتوضيح رغباته.

ما هو تاريخ رياض الاطفال؟

أول مرة بدأ بها رياض الأطفال كان في إسكتلندا وكان ذلك في عام 1816 ميلاديًا، ولقد كانت فكرة وتنفيذ الفيلسوف روبرت أوين، وكان الغرض منها أن يتم وضع الأطفال الذين تعمل والدتهم في المصانع، والذين يشعرون بالحيرة أين يمكنهم وضع أبنائهم إلى أن ينهوا عملهم، ومن ثم بدأت بعدها تظهر العديد من رياض الاطفال في الكثير من الأماكن وكان الأمر له تأثير واضح على الأطفال.

بهذا نكون عرضنا لكم الاهداف المعرفية والوجدانية والمهارية لرياض الاطفال والتي توضح لك أهمية هذه المرحلة بالنسبة للطفل؛ لهذا السبب يجب أن تحرص على اختيار المكان المناسب الذي تدع به طفلك.

شرفنا بانضمامك للنشرة البريدية

يسعدني أنضمامك الى قائمتنا البريدية المتواضعة ونأمل أن تنال أستحسانك ولاتقلق فنحن نلتزم بشروط الخصوصية والمحافظه على بيانات المشتركين .

نشكر لك ثقتك وانضمامك لنا ونأمل أن تحوز رسائلنا على رضاك وأستحسانك .

هناك خطاء ماء اذا لم تستطع الاشترك يرجى مراسلتنا عبر أتصل بنا لمساعدتك هدفنا راحتكم ورضاكم .