هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه ؟

هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه

هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه

ينتشر مرض حمى البحر المتوسط في الدول التي تحيط بالبحر المتوسط مثل الدول العربية وتركيا وغيرها من الدول المطلة على البحر المتوسط وكثيرا ما يثور التساؤل هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه نظرا لكثرة انتشار هذا المرض وخاصة بتركيا ومضاعفته التي قد تصل للوفاة في أحيانا كثيرة بسبب تأثير هذا المرض على الكلى وحدوث الفشل الكلوي وارتفاع نسبة البولينا في الدم, ويكون هذا المرض نتيجة عوامل وراثية وليس له فحص خاص به

وإنما يستدل عليه من عده فحوصات أخرى إذا اتحدت دلت على وجود هذا المرض وتتمثل أعراضه الأولية في ارتفاع درجة حرارة الجسم وألم في البطن.

هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه

عند ظهور أعراض حمى البحر المتوسط وعدم الاهتمام بها وعلاجها بالطريقة الصحيحة تحدث المضاعفات وهو ظهور داء النشوانية وهذا الداء يسبب الوفاة اغلبيه حالات حدوثه, والأخطر من ذلك أن يظهر هذا الداء في بداية المرض قبل ظهور الأعراض الأخرى له فقد لا تظهر الأعراض إلا في وقت متأخر هذه الأعراض تتمثل في ارتفاع الحرارة و الألم في البطن, ويتساءل الجميع هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه وتحدث مضاعفاتها دائما أم لا والإجابة أنه نادرا ما تحدث في الشرق الأوسط ولكنها تحدث بشكل كبير في تركيا.

حيث أن ظهور داء النشوانية قد يصل إلى 60% من عدد المرضى المصابين بحمى البحر المتوسط, فإن داء النشوانية من أخطر الأمراض التي تصيب الكليتين وتتكون هذه الإصابة على عدة مراحل فالبداية تتسرب مادة الاميلويد إلى الكلى وجميع أجزاء البطن ويحدث ارتفاع حرارة وألم في البطن, ثم يؤدى هذا الداء إلى وجود بروتين في البول سواء متقطع أو دائم ويرافقه أحيانا وجود دم بالبول, ثم المرحلة الأخطر وهى الفشل الكلوي.

ثم ينقل هذا الداء البولينا إلى الدم مما يسبب الوفاة في الحال, لذلك يجب عند الشك بوجود هذا المرض الإسراع بعلاجه لأنه لا يوجد له فحوص مخبرية تدل عليه مباشرة وإنما يستدل عليه من عدة فحوصات وتنتج عن ارتفاع كريات الدم البيضاء وارتفاع سرعة التثفل وارتفاع الفيبرونوجين وارتفاع ترسب البروتين النشواني في الأنسجة الحية فكل هذه مسببات المرض التي تؤدى للوفاة.

أسباب وعلاج حمى البحر المتوسط

هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه
علاج حمى البحر المتوسط

يحدث هذا المرض نتيجة طفرة جينية وراثية من الأجداد والآباء و تؤثر هذه الطفرة على جينات الإنسان وتجعل الجسم بفرز مادة على جميع أجهزة الجسم التي توجد داخل البطن ويحدث ارتفاع في حرارة الجسم وتصل المضاعفات إلى الفشل الكلوي ويثور التساؤل حول هل حمى البحر المتوسط تسبب الوفاه فهي تسبب الوفاة في أحيانا كثيرة خاصة مع الإهمال الطبي أو عدم ظهور أعراض المرض مبكرا أو بطريقة واضحة .

ويستعمل في علاج حمى البحر المتوسط الكولشيسين وهو دواء يستخرج من بصلة نبات اللحلاح الذي يحتوي على مادة فوانية تعالج جميع الالتهابات والحمى وأحيانا يستعمل هذا العلاج في علاج مرض النقرس ولكنه يعالج داء النشواني الناتج عن مضاعفة حمى البحر المتوسط  بسهولة وسرعة ويستخدم أيضا لعلاج تليف الكبد, ويعمل هذا الكولشيسين على إعاقة حركة كرات الدم البيضاء وتمنعها من الوصول إلى المكان الذي يحدث به الالتهاب داخل الجسم.

ولكن مدى هذه المادة محدد وضيق في الدم حيث أن الكبد يقوم بتفتيت هذه المادة ويجب عدم الإكثار من الجرعة عند وجود قصور في عمل الكبد أو أي إمراض به, ويحذر تناول هذه المادة مع علاج الكبد أو الكليتين مثل كيتوكينازول و ديلتيازيم و إريثروميسين لأنه يحدث تنافس بينهم على التفكك مما قد يرفع مستوى الكولشيسين في الدم.