عرب بوكس

تفسير رؤية الجدة في المنام لابن سيرين

رؤية الجدة في المنام تختلف باختلاف التفاصيل الموجودة في الحلم، فهي تعني دلالات متعددة حسب ما يرويه صاحب الرؤية وتمثل الجدة علاقتها باحفادها علاقة لا تقل عن العلاقة العاطفية الوطيدة بالأم ولكن الجدة دائما تدل علي الحنين بالماضي والذكريات، وسوف نتناول تفسير رؤية الجدة في المنام وذلك بالنسبة للرجل والمرأة المتزوجة والحامل والمخطوبة بالتفصيل.

تفسير رؤية الجدة في المنام للرجل

إذا حلم الرجل بجدته وهي مبتسمة دل علي أن حياته مستقرة وهادئة وإذا حلم أنها تبكي دل على أنه يعاني من متاعب ومشاكل، أما إذا رأى الرجل في منامه أنه يحتضن الجدة ويقبل يداها يعني هذا أنه مهموم أو نادم على أفعال خاطئة قام بارتكابها لأن البكاء ندم، وفي تفسير مغاير يعني أن الفرج قريب.

تفسير رؤية الجدة في منام المرأة المتزوجة 

إذا حلمت المتزوجة أن جدتها تعانقها دل علي الرزق والخير والبركات وإذا حلمت انها غاضبه دل على وجود بعض المتاعب والهموم البسيطة ولكنها سرعان ما تزول وتنتهي، كما يدل رؤية الجدة لا ترغب في الحديث مع المتزوجة، على أنها تسير في الطريق الخاطئ في الحياة العامة؛ ويتوجب عليها العودة للطريق السليم في المرحلة المقبلة.

تفسير رؤية الجدة في منام المخطوبة

المزيد من المشاركات

رؤية الجدة في المنام يدل على الخير والبركة والرزق الواسع الوفير، وإذا حلمت الفتاة المخطوبة أن جدتها  تهديها فستان زفاف دل علي قرب زواجها وأن هذا الزواج بإذن الله سيكون خير لها في الدنيا وسيستمر بالمودة والاحترام، فإن كانت الجده متوفيه يعني أنها راضية على هذا الزواج وأن الزوج رجل صالح فرؤية الميت حق.

تفسير رؤية الجدة في منام الحامل

إذا حلمت انها تسلم عليها دل على شفائها وانتهاء متاعب الحمل وإذا حلمت انها تبتسم دل على ولادة سهلة وميسرة، وفي تفسير مختلف يدل حلم رؤية الجدة في المنام على الرزق الواسع وولادة صبي أو توأم، وإذا قامت الجدة في المنام بالضحك مع المرأة الحامل يعني أنها سترزق قريبا وأن الفرح سيدخل منزلها.

تفسير رؤية الجدة في المنام للعزباء

إذا حلمت العزباء الفتاة انها تسلم على جدتها دل على صلاح حالها وإذا حلمت انها غاضبه دل على أنها لابد أن تراجع حساباتها في الصلاة، أما إذا حلمت انها تدعو لها دل على أنها تحتاج الدعاء أو الصدقة.

وتدل رؤية العزباء أن جدتها غاضبة منها ولا ترغب في الحديث معها، على أنها ترتكب الكثير من المعاصي والذنوب في الحياة العامة؛ ويتوجب عليها مراجعة نفسها في المرحلة المقبلة، من أجل العودة للطريق السليم، أما في حالة رؤيتها سعيدة ومبسوطة، فهو دليل على أنها تسير في الطريق الصحيح ولا ترتكب أي من المعاصي.