عرب بوكس

هل يجب الغسل بعد المداعبة

هل يجب الغسل بعد المداعبة سؤال يتراود في ذهن الكثير من الأزواج، فحينما يقوم الرجل بتقبيل المرأة ومداعبتها أو العكس يفكر كلا منهم في وجوب الغسل من عدمه حتى تصح الصلاة والصيام وغيرها من العبادات التي تتطلب طهارة، لذلك في هذا المقال سنخبرك بالتفصيل عن حكم ذلك بالتفصيل حتى لا يختلط عليك الأمر.

هل يجب الغسل بعد المداعبة

للإجابة على سؤال هل يجب الغسل بعد المداعبة يجب أن نفرق بين أمرين وهم:

  • المداعبة والتقبيل والضم مع نزول المني: إذا قام الزوجين بالتقبيل والمداعبة وحدث إنزال للمني، يجب على الشخص الذي نزل منه المني أن يغتسل سواء كان الرجل أو المرأة، وإذا حدث نزول المني من كليهما فيجب عليها الاغتسال.

ولكن يجب الانتباه أن هنا نتحدث عن المداعبة فقط دون الجماع، لأن الجماع يتطلب الغسل من كل من الرجل والمرأة سواء حدث نزول المني أم لم ينزل وذلك بناءا على ما جاء في هذا الحديث الشريف الذي رواه أبي هريرة «إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب الغسل»، وفي لفظ لمسلم: «وإن لم ينزل»، وهذا الأمر لا يعرفه عدد كبير من النساء والرجال فهم يظنون أن الجماع إذا لم يحدث معه إنزال المني لا يتطلب غسل ولكن هذا غير صحيح.

  • المداعبة والتقبيل والضم دون إنزال المني: أما في هذه الحالة التي يقوم فيها كلا الزوجين بالمداعبة والتقبيل والضم دون أن ينزل من أي منهم منيا، فهنا لا يجب الاغتسال، ولكن يجب أن تنتبه أنه يشترط أن يكون ذلك دون حدوث جماع لأن أمره محسوما كما وضحنا سابقا.هل يجب الغسل بعد المداعبة

هل يجب الغسل بعد المداعبة أثناء الحيض

المزيد من المشاركات

هناك سؤال شائع أيضا وهو هل يجب الغسل بعد المداعبة أثناء الحيض ؟، والإجابة هي لا يجب الغسل، فالمرأة الحائض لا يجب عليها الغسل إذا كانت جنب، فيكفي أن تغتسل غسلا واحدا عند الطهارة من الحيض فسيكون مجزأ، فإذا حدثت مداعبة للمرأة وحدث إنزال منها أو لم يحدث وبعد ذلك حاضت قبل أن تغتسل فلا يجب عليها الاغتسال وإنما يكفي الاغتسال عند الطهر من الحيض.

(وهذا يستند إلى ما قاله الشافعي رحمه الله إذا أصابت المرأة جنابة ثم حاضت قبل أن تغتسل من الجنابة لم يكن عليها غسل الجنابة وهي حائض، لأنها إنما تغتسل فتطهر بالغسل وهي لا تطهر بالغسل من الجنابة وهي حائض، فإذا ذهب الحيض عنها أجزأها غسل واحد، وكذلك لو احتلمت وهي حائض أجزأها غسل واحد لذلك كله، ولم يكن عليها غسل وإن كثر احتلامه حتى تطهر من الحيض فتغتسل غسلها واحداً).هل يجب الغسل بعد المداعبة

الفرق بين المني والمذي عند المرأة

ومما تجدر الإشارة إليه بصدد هذا الأمر أن هناك نوعين السائل الذي ينزل من المرأة بصدد الشهوة وهم المني والمذي ولكل منهم حكم مختلف عن الآخر في حكم الاغتسال ويتمثل في الآتي:

  • المني: يتميز المني الذي ينزل من المرأة بوجود عدد من العلامات التي تساعد في التعرف عليه، فهو أصفر رقيق ويكون أبيض في بعض الأحيان حينما ينزل بقوة، كما أن رائحته مثل رائحة مني الرجل، بالإضافة إلى الشعور بلذة وقت خروجه، والشعور بالفتور بعد خروجه.
  • المذي: أما المذي فهو ماء أبيض رقيق يخرج عند الشهوة ويكون لزج، ولا يحدث بعده فتور للجسم ولا يخرج بشهوة ولا دفق، ومن الممكن ألا تشعر المرأة بخروجه، وهو يحدث للمرأة وللرجل ولكنه كثير الحدوث عند المرأة عن الرجل، وهو لا يتطلب الاغتسال وإنما يحتاج إلى غسل موضعه من الثوب أو البدن.

ومن الجدير بالذكر أنه يكفي أن تتحقق علامة واحدة من علامات المني لكي تتعامل معه المرأة على أنه كذلك وتغتسل منه، فلا يجب أن تجد المرأة جميع العلامات في نفس الوقت، وعند اختلاط الأمر لدى المرأة وعدم معرفة التفرقة والشك فالراجح هو اختيار ما تريد إما أن تتعامل معه على أنه منيا وتغتسل أو مذيا وتكتفي بغسل موضعه.