عرب بوكس

اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا

اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا، من أبرز المشاكل الزوجية التي قد تقابلها الزوجة هي اهمال زوجها لها سواء على الجانب العاطفي أو الجسدي، وبالطبع يرجع هذا الأمر للعديد من الأسباب والعوامل التي نتحدث عنها ونوضحها خلال موضوعنا هذا.

اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا

أسباب اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا

– التزام الصمت في حل المشاكل

بعض النساء تلجأ لحل المشاكل الزوجية عن طريق صمتها والابتعاد عن الحوار مع الزوج، على الرغم من ذلك يؤدي ذلك إلى بعد الزوج عنها مما يسهل إهمالها عليه، وأثبتت الدراسات العلمية المختلفة أن اتباع أسلوب الصمت في حل المشاكل يضر العلاقة بين الزوجين، ويسبب عدم الشعور بالرضا عنها، وذلك طبقا لما قاله مدرب العلاقات “ديفيد بينيت”.

إذن ينبغي الابتعاد عن الصمت والاعتماد على الحوار الشفاف والصريح مع الزوج، حتى يمكن معرفة أصل المشكلة والتفكير في حلول مناسبة لها.

– تدخل أشخاص آخرين لحل المشكلة

تلجأ بعض الزوجات لحل مشاكلها مع زوجها عن طريق لإدخال أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء، وهذه الطريقة تعتبر من أكثر الطرق المزعجة للزوج حتى إذا لم تكن سيئة، وتكرارها يؤدي للبعد والاهمال بين الزوجين، والشكوى للأهل او الأصدقاء تجعلهم يميلون لرأى الزوجة وغالبا لا يسمعون الزوج ولا يحترمون وجهة نظره، نظرا لحبهم لها .

لكن بمرور الوقت قد يؤدي تدخل أشخاص آخرين في المشكلة إلى زيادة وضعهم سوءا، لذلك ينصح دائما بضرورة النقاش والحوار بين الزوجين، بدون إدخال طرف ثالث لمحاول حل المشكلة .

– الغيرة الشديدة

تعتبر الغيرة شعور طبيعي لا يمكن تجاهله في أي علاقة، لكن الإفراط في الغيرة، يعد خطأ كبير وسبب في الفتور بين الزوجين، لكن هناك بعض الزوجات اللاتي يتعاملن مع المواقف المثيرة للغيرة بطرق مستفزة، مما يسبب زيادة إهمال الأزواج لهن.

المزيد من المشاركات

هناك بعض الأمثلة على الغيرة الشديدة مثل : الحديث المستمر عن موقف معين، البحث والتفتيش في الملابس أو الهاتف الجوال، إثارة المشكلات عند عدم وجود مبرر لدى الرجل لموقف ما، قد يؤدي ذلك إلى شعور الرجل بالملل، والرغبة في الابتعاد عنها ومحاولة تجنبها دائما، لذلك ينبغي التعامل مع الغيرة بشكل عقلاني دون إفراط حفاظا على العلاقة بين الزوجين والحصول على اهتمام الرجل .

اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا
اهمال الزوج لزوجته عاطفيا وجنسيا

نصائح لتحسين العلاقة بين الزوجين

يعد الاهتمام من أهم نقاط القوة في العلاقة الزوجية، والذي يؤثر إيجابيا على جميع أفراد الأسرة، وتتضمن عناصر القوى الالتزام، الارتباط، التسامح، التضحية والمشاركة في اتخاذ القرارات، كما ينبغي الابتعاد عن النقاط التي تضعف العلاقة مثل سوء التواصل والابتعاد العاطفي، الخلافات الزوجية، غياب الاحترام المتبادل بين الزوجين.

ومن اهم النصائح التي يجب اتباعها لتحسين العلاقة بين الزوجين ما يلي :

– الابتعاد عن استخدام كلام جارح عند الحديث

فيجب الاتفاق على كل الأمور، والتعبير عن الرأي بطريقة جيدة، لطيفة، بدون استخدام كلمات جارحة أو ألقاب بذيئة، أو استخدام أسلوب غير لائق في الحوار، ويمكن التغلب على احتداد النقاش، عن طريق استكماله في وقت لاحق حتى يهدأ الطرفين.

– الإصغاء للشريك جيدا

يجب الاستماع الجيد لشريك حياتك وتشعره بأهمية الحوار معه، فقد يكون بحاجة فقط للحديث بدون إباء رأيك أو إعطاء نصيحتك، فيعد الحوار الخالي من الانتقادات والاحكام هو أفضل ما يمكنك تقديمه له.

– تخصيص وقت لقضائه مع الشريك

جميعنا لديه الكثير من الأعمال ويعاني من ضغوط كبيرة، لكن ينبغي الاهتمام بشريك حياتك وتخصيص وقت كافي له، ومشاركته بعض الأنشطة مثل مشاهدة فيلم، المشي ، التنزه أو تناول العشاء بالخارج، مما يجدد الحياه بين الزوجين ويتغلب على الروتين الممل.